الرئيسية » » كان ما كانني وكنته | بهاء الدين إيعالي

كان ما كانني وكنته | بهاء الدين إيعالي

Written By Unknown on السبت، 20 يونيو 2015 | 11:45 ص

كان ما كانني وكنته
بشجرةٍ من ملحٍ وسكَّر،
هذه الأغنيةُ لأناي المحاصرة بين
هدنتين،
انقشعتِ القضبانُ وأطلقتني،
وتكاتفت زناداتُ البنادقِ
وأطلقتني.
عائدٌ من عبابِ الوردِ المحترقِ
نحو قزحِ الرماد،
وكان الليلُ عناق البحرِ للوهاد،
كنت أنا،
كانني أنا.
كان انهيارُ النجمِ بين غمامتينِ
وطناً ينبت قرنفلاً ووردتينِ
وربيعاً ينتظرني بين أخاديدِ ورقٍ
وحجارةٍ بلون بيروت.
كان التنقيب عن الحبِّ بين الحقولِ
النائمة أو بينَ الغسقِ القتيلِ
كخوازيقِ المنافي القريبةِ
عن صراعِ الأفاعي والنيران.
كل شيءٍ كنتني يا أناي،
سبعين عاماً ارتحلت،
كسبعينِ جرحٍ اندملت،
بسبعينِ قلبٍ ولدتني أمّي
في أنابيبِ الأسطورة.
أردت الحياةَ فارتداني الهذيان،
انقشعتِ القضبانُ وأطلقتني،
وتكاتفت زنادات البنادقِ
وأطلقتني......



التعليقات
0 التعليقات

0 التعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.